سرقة منزل خليلوزيتش بعد فوز “الأسود” على بلجيكا

وحيد خليلوزيتش

تعرض منزل مدرب المنتخب المغربي السابق، البوسني وحيد خليلوزيتش، في فرنسا للسرقة، حسب ما أكّده مصدر في الشرطة الفرنسية، يوم الإثنين 28 نونبر.

وقال المصدر إن اللصوص اقتحموا بعد ظهر الأحد نافذة في الجزء الخلفي ببيته الواقع في لوفيسين ثم استولوا على الخزنة التي كانت تحتوي على نقود ومجوهرات وساعات فاخرة.

وحسب مصادر وكالة الأنباء الفرنسية؛ تُقدّر المسروقات بنحو 80 ألف يورو، وفتحت الشرطة القضائية تحقيقًا بالسرقة التي اكتشفت في نهاية اليوم.

وأُقيل خليلوزيتش من منصبه مدربًا للمنتخب المغربي في غشت الماضي، بعدما قاده للوصول إلى نهائيات كأس العالم المقامة حاليًا في قطر، ودرَّب سابقًا أندية باريس سان جيرمان وليل ورين ونانت في فرنسا، ومنتخبات الجزائر وساحل العاج واليابان، وحقق معها نتائج مميزة.

وكان المنتخب المغربي قد حقق فوزًا تاريخيًّا أمام بلجيكا بهدفين نظيفين 2-0 أمسية الأحد في ملعب “الثمامة” ضمن مباريات الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة في كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وتصدر “أسود الأطلس” المجموعة بواقع 4 نقاط من تعادل في الافتتاح مع كرواتيا 0-0، وفوز في الجولة الثانية على بلجيكا، بهدفي عبد الحميد صابيري وزكريا أبو خلال في الدقيقتين 73 90+2.